شباب الأهلي يخسر أمام الوحدة بهدف

عرض شباب الأهلي للخسارة أمام ضيفه الوحدة بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت الفريقين باستاد شباب الأهلي بالعوير ضمن الجولة 21 لدوري الخليج العربي، وجاء هدف المباراة في الدقيقة 17 عن طريق ليوناردو، بالنتيجة بقي شباب الأهلي برصيد 41 نقطة في المركز الثاني، ورفع الوحدة رصيده إلى 34 نقطة في المركز الخامس.
جاءت انطلاقة المباراة هادئة من الجانبين، حيث لم تشهد الدقائق الأولى خطورة تذكر على المرميين، وكانت المبادرة من جانب الوحدة الذي هدد مرمى شباب الأهلي في الدقيقة السابعة لكن ماجد ناصر تصدى للكرة وأبعدها، ومن كرة حاول الدفاع تشتيتها تمكن ليوناردو من وضع الوحدة في المقدمة في الدقيقة 17.
سعى شباب الأهلي لمعادلة النتيجة، وفي الدقيقة 47 نفذ ماورو دياز ركلة حرة على رأس محمد سبيل سددها قوية علت العارضة، ومرر أحمد خليل الكرة لوليد عباس داخل منطقة الجزاء لكن الحارس محمد الشامسي كان أقرب وسيطر على الكرة.
استهل شباب الأهلي الشوط الثاني بضغط هجومي على جبهة منافسه، واقترب أحمد خليل من هز شباك الوحدة من رأسية لكن الحارس محمد الشامسي نجح في ابعاد الخطر عن مرماه.
وسعياً لتنشيط الناحية الهجومية أجرى أروابارينا تبديلين بدخول أحمد عبد الله جشك وأيوفي مكان عبد الله النقبي واسماعيل الحمادي، وحصل ايوفي على الكرة داخل منطقة الجزاء لكن تسديدته مرت فوق العارضة.
وشهدت الدقائق العشر الأخيرة هجوماً متواصلاً من جانب شباب الأهلي الذي حصل على ركلة حرة مباشرة بعد عرقلة دياز على مشارف منطقة الجزاء، نفذها أحمد خليل ارتدت من الدفاع، ورغم السيطرة الميدانية واستمرار الهجمات لم يتمكن شباب الأهلي من الوصول إلى الشباك لتنتهي المباراة بفوز الوحدة بهدف دون رد.

تشكيلة شباب الأهلي
ماجد ناصر، محمد مرزوق، محمد سبيل، عبد العزيز هيكل، وليد عباس، وليد حسين، عبد الله النقبي (أحمد عبد الله جشك)، ايمليانو فيتشو، ماورو دياز، اسماعيل الحمادي (ايوفي)، أحمد خليل.

المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي والوحدة في الجولة 21 للدوري

اعترف الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لفريق شباب الأهلي، بصعوبة المباراة التي تجمع فريقه بالوحدة في الجولة 21 لدوري الخليج العربي يوم الأربعاء في الساعة 5:55، باستاد نادي شباب الأهلي بالعوير.

وشدد أروابارينا في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة على ضرورة أن يكون الفريق في كامل استعداده للمواجهة المهمة، والسعي لعلاج أي سلبيات تظهر، والعمل على تحسين مستوى الفريق، من أجل تحقيق الفوز والحصول على النقاط واسعاد الجمهور.

وثمن المدرب الجهود الكبيرة التي بذلت للوصول إلى المركز الثاني والذي تحقق بالعمل الجاد، مبيناً أن المرحلة المقبلة تتطلب التركيز مع اللاعبين والكفاح للتمسك بهذا المركز، والسعي للتقدم اذا ما سنحت الظروف، مضيفاً أن كل المباريات المقبلة صعبة.

وقال: “تركيزنا الكامل في الفترة الراهنة منصب على المباريات التي تواجهنا ولا وقت للتفكير في أي شئ غير ذلك، حالياً نكرس كل جهودنا لاعداد الفريق بالصورة المطلوبة لمباريات الدوري والتحضير لنهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.

وحول موقف المصابين كشف المدرب: “بالنسبة للاعب ماجد حسن هو في مرحلة الاستشفاء، وفي كل حالات الإصابات دائماً يكون لدينا تدريب أخير قبل المباراة للوقوف على حالة كل لاعب وتحديد مدى جاهزيته، أما اللاعب سالمين خميس فهو لا يزال مع الجهاز الطبي في مرحلة الاستشفاء”.

من جهته وصف اللاعب أحمد جشك الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، الوحدة بالمنافس القوي الذي يملك لاعبين جيدين، مبيناً أن مباراة الوحدة الأخيرة أمام النصر لا تعني ضعفه، ولا توجد مباراة صعبة وأخرى سهلة، متمنياً أن يؤدي  الفريق بشكل جيد ويواصل حصد النقاط.

وقال: “سنقاتل حتى آخر مباراة في الدوري ونسعى للفوز بكل المواجهات، كل اللاعبين يحرصون على تقديم أفضل ما لديهم، مباريات الدوري مهمة ونؤديها بجدية كما أننا نوالي الإعداد لمباراة نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.

شباب الأهلي يحقق فوزه الرابع على الوصل في الموسم الحالي

حقق شباب الأهلي انتصاره الرابع على الوصل في الموسم الحالي، بعد أن فاز عليه بأربعة أهداف مقابل هدفين في مباراة الجولة العشرين لدوري الخليج العربي التي جمعت الفريقين مساء الجمعة باستاد زعبيل بنادي الوصل، ورفع شباب الأهلي رصيده إلى 41 نقطة واحتفظ بالمركز الثاني.

سجل لشباب الأهلي اسماعيل الحمادي في الدقيقة 35، ولوفانور هدفين في الدقيقتين 43 و84، وأحمد خليل في الدقيقة 77، وأحرز للوصل كايو من ركلة جزاء في الدقيقة 55، وماتيوس دي سيلفا في الدقيقة 88.

سيطر شباب الأهلي على مجريات المباراة منذ بدايتها، ولاحت عدة فرص لم تترجم إلى أهداف، وكاد لوفانور يضع الفريق في المقدمة من الكرة التي سددها بقوة لتصطدم بالقائم وتعود إلى داخل الملعب، ونفذ أحمد خليل ركلة حرة مباشرة حاول اسماعيل الحمادي وضعها في الشباك برأسية لكن الكرة مرت فوق العارضة.

ومع استمرار ضغط شباب الأهلي تمكن اسماعيل الحمادي من افتتاح التسجيل مستفيداً من عرضية أحمد خليل التي حولها في الشباك في الدقيقة 35.

وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين عزز لوفانور تقدم شباب الأهلي بالهدف الثاني الذي انتهى عليه الشوط الاول.

بعد العودة من الاستراحة بعشر دقائق احتسب الحكم ركلة جزاء للوصل سجل منها كايو هدف تقليص الفارق، لكن شباب الأهلي عاد سريعاً ليتفوق من جديد، وفي الدقيقة 77 نفذ أحمد خليل ركلة حرة مباشرة بقوة في المرمى ليسجل الهدف الثالث لشباب الأهلي.

لم تتوقف هجمات شباب الأهلي واستمرت محاولات الوصول إلى الشباك، ومن مجهود فردي رائع سجل لوفانور الهدف الشخصي الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 84، ومن هجمة مرتدة سريعة أحرز ماتيوس دي سيلفا ثاني أهداف الوصل، لتنتهي المباراة بفوز شباب الأهلي بأربعة أهداف مقابل هدفين.

المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي والوصل في الجولة 20 لدوري الخليج العربي

عقد الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لفريق شباب الأهلي، عصر اليوم المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة الجولة العشرين لدوري الخليج العربي التي تجمع فريقه بالوصل في الثامنة والنصف من مساء الجمعة، باستاد زعبيل.
وأكد أروابارينا أهمية المباراة التي يدخلها الفريق بهدف الحصول على النقاط الثلاث من أجل المحافظة على المركز الثاني الذي يحتله في الوقت الراهن، مبيناً أن كل المباريات المقبلة لا تقبل التفريط، ومن الضروري التركيز والأداء بقوة لتحقيق الهدف المنشود.
ووصف المدرب الوصل بالفريق الجيد الذي يملك لاعبين مميزين ويمكن أن يشكل خطورة كبيرة على فريقه، مضيفاً أن المنافس جدير بالاحترام حيث أدى مباريات جيدة في الفترة السابقة، ويستحق مركزاً أفضل من مركزه الحالي وما حصده من نقاط حتى الآن.
ونفى رودلفو أن يشكل وجود الفريق في المركز الثاني ضغوط من أي نوع على شباب الأهلي، مشدداً على أهمية وصعوبة المباريات في الفترة المقبلة، ذاكراً انهم دائماً يحتاجون إلى مراجعة أنفسهم من أجل تجويد الأداء ومواصلة العمل بقوة وطموح.
وقال: “أهتم أكثر بفريقي وأركز عليه، ولا أشغل نفسي كثيراً بما يحدث في أروقة الفريق المنافس، يجب أن نحترم كل منافسينا ولا يجب أن أنظر إلى النقص في صفوفهم، علينا أن نؤدي كل المباريات بقوة بصرف النظر عن ظروف منافسينا”.
وأضاف: “أملك لاعبين جيدين على الدكة لا يقلون مستوى عن الأساسيين، خلال الشهور السابقة أظهر اللاعبون البدلاء مستويات جيدة، وهذا أوجد تنافساً صحياً بين اللاعبين وهو أمر يصب في صالح النادي، ويساهم في تعزيز تشكيلة الفريق”.
وذكر اللاعب محمد جابر الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، أنهم يستهدفون الحصول على النقاط الثلاث من هذه المباراة المهمة، مبيناً أن الوصل فريق جيد والمباريات التي تجمعه بشباب الأهلي تعتبر ديربي مهم، مضيفاً أن اللاعبين يطمحون لتقديم مباراة جيدة ومواصلة الانتصارات من أجل المحافظة على المركز الحالي، ومن ثم التفكير في مقبل المباريات.

شباب الأهلي يقفز إلى المركز الثاني بثلاثية في شباك دبا

قفز شباب الأهلي إلى المركز الثاني في جدول الترتيب رافعاً رصيده إلى 38 نقطة، متفوقاً على العين الذي يتساوى معه في النقاط بأفضلية المواجهات المباشرة، وذلك عقب تغلبه على ضيفه دبا بثلاثة أهداف لهدف، في مباراة الدولة التاسعةعشر من دوري الخليج العربي التي جمعت الفريقين باستاد شباب الأهلي بالعوير عصر الجمعة، وبالنتيجة بقي دبا في ذيلية الترتيب برصيد ثماني نقاط.

سجل أهداف شباب الأهلي ماورو دياز في الدقيقة 34 وعادل لدبا أحمد يوسف في الدقيقة 43، وفي الشوط الثاني أضاف شباب الأهلي هدفين عن طريق وليد عباس في الدقيقة 50 وأحمد خليل في الدقيقة 56.

لاحت أول فرصة في المباراة للضيوف من ركلة حرة تم تنفيذها في المرمى مباشرة لتصطدم بالعارضة وتأخذ طريقها إلى الخارج في الدقيقة الثانية، قعدها سيطر شباب الأهلي على مجريات المباراة وهدد مرمى دبا كثيراً دون أن يتمكن من هز الشباك، ومع استمرار هجمات أصحاب الأرض تألق حارس مرمى دبا في الزود عن مرماه وأنقذ أكثر من كرة خطرة.

تواصلت محاولات شباب الأهلي للوصول إلى الشباك حتى الدقيقة 34 لينجح ماورو دياز في تسجيل الهدف الأول من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت على يمين الحارس لتعلن تقدم أصحاب الأرض.

وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين استفاد لاعب دبا أحمد يوسف من عكسية زميله ياسين البخيت ليضع الكرة برأسه في االشباك مسجلاً هدف التعادل الذي انتهى  عليه الشوط الأول.

استمر تفوق شباب الأهلي على ضيفه في الشوط الثاني ليضيف وليد عباس الهدف الثاني بعد خمسة دقائق من عودة الفريقين من الاستراحة، وفي الدقيقة 56 عزز أحمد خليل تقدم فريقه بتسجيل الهدف الثالث ركلة حرة مباشرة سددها بقوة لتصطدم بدفاع دبا وتسكن الشباك.

ولم يشهد الوقت المتبقي من المباراة جديداً

تشكيلة شباب الأهلي

ماجد ناصر، محمد مرزوق، عبد العزيز هيكل (محمد اسماعيل)، وليد عباس، محمد سبيل، وليد حسين، ايمليانو، ماورو دياز (اسماعيل الحمادي)، أحمد خليل، أحمد عبد الله جشك، لوفانور (عبد الله النقبي).

المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي ودبا في الجولة 19 لدوري الخليج العربي

أعلن الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لفريق شباب الأهلي، اكتمال تحضيرات فريقه لخوض مباراة الجولة التاسعة عشر لدوري الخليج العربي التي تجمع فريقه بدبا عصر الجمعة، واصفاً المواجهة بالمهمة، ومشدداً على ضرورة الفوز فيها.

وأوضح المدرب خلال حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي للقاء، أن المباراة ستكون قوية وصعبة في مواجهة دبا الذي يحتاج إلى الفوز بشدة بسبب موقفه في الدوري، وهو الأمر الذي يزيد من صعوبة اللقاء ويجعلهم مطالبين بالتركيز أكثر في هذه المرحلة الحساسة  من البطولة.

ووصف اروابارينا فريق دبا بالمميز الذي يملك لاعبين جيدين خاصة في خط الوسط، مضيفاً أن اداء النواخذة شهد تحسناً كبيراً في الفترة السابقة، وجدد رودلفو ثقته في لاعبي شباب الأهلي مبيناً أنهم قادرون على إنجاز المهمة.

وشدد المدرب على ضرورة التركيز على المواجهات التي تنتظر الفريق في المرحلة المقبلة وقال: “لا اشغل نفسي كثيراً بالمستقبل، نفكر في الفترة الحالية في المباريات المقبلة والسعي للفوز بها وحصد مزيد من النقاط، والاستمرار في العمل لتحقيق الأهداف المرسومة في البطولتين اللتين ينافس فيهما الفريق”.

من جانبه ذكر اللاعب ايمليانو الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، أن مثل هذه المواجهات دائماً ما تكون صعبة وتحتاج إلى جهد مضاعف لتحقيق النتيجة المطلوبة، مشيراً إلى أن المباراة تجمع فريقين تختلف دوافعهما، فريق يسعى للتقدم في الترتيب ومنافس يعمل جاهداً للهروب من  المنطقة الخطرة وبالتالي يتوقع أن تكون المنافسة قوية.

وقال: “في هذا الموسم لدينا أهداف يجب علينا أن نقاتل من أجل تحقيقها، من جانبنا كلاعبين لدينا الثقة في أنفسنا وفي الجهاز الفني وسنبذل كل الجهد الممكن لتحقيق التطلعات واسعاد جماهير شباب الأهلي”.

المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي واتحاد كلباء في الجولة 18 للدوري

عقد الأرجنتيني أروابارينا المدير الفني لشباب الأهلي المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة الجولة الثامنة عشر من دوري الخليج العربي، والتي تجمع فريقه بمضيفه اتحاد كلباء باستاد اتحاد كلباء في الخامسة و45 دقيقة يوم الجمعة 29 مارس الجاري.

وأوضح أروابارينا أن الفريق يعود إلى مسابقة دوري الخليج العربي بعد فترة أدى خلالها مباريات قوية في كأس رئيس الدولة وكأس الخليج العربي، مبيناً أنهم سيواجهون فريقاً قوياً قدم مستويات متميزة، ويلعب بشكل أفضل على أرضه ووسط جماهيره ويسعى لتحقيق نتيجة جيدة.

وطالب رودلفو بمواصلة العمل على حظوظ الفريق في بطولة دوري الخليج العربي، والاجتهاد أكثر، والمحافظة على تقديم العروض القوية التي تقود الفريق إلى الفوز، مشدداً على أهمية التركيز من أجل المنافسة على كل الألقاب.

وتحدث المدرب عن موقف فريقه في الدوري وقال: “لا تزال هناك تسع مباريات متبقية قبل نهاية البطولة، مشوار الدوري لا يزال طويلاً، والموسم لم ينته بعد، كل الاحتمالات واردة، لذلك سنقاتل للفوز في كل المباريات المقبلة، لدينا لاعبين مميزن نثق في قدرتهم على انجاز المطلوب”.

وأضاف: “سعيد بتألق اللاعبين الشباب الذين شاركوا مع الفريق في الفترة السابقة، لقد أظهروا امكانات جيدة وقدموا مستويات متميزة، وأنصحهم بمواصلة العمل والسعي لتطوير مستوياتهم أكثر، ظهورهم الجيد يعكس مدى الجهد المبذول في المراحل السنية لإعداد جيل المستقبل”.

من جانبه ذكر اللاعب سعود عبد الرزاق الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، أن المباراة مهمة بالنسبة للفريق ويجب أن يدخلها بطموح الفوز، مؤكداً أن لا مجال للاسترخاء، مضيفاً أن حظوظ شباب الأهلي في الحصول على لقب الدوري لا تزال موجودة حسابياً، شريطة القتال بقوة في بقية المباريات من أجل تحسين مركز الفريق.

وعن مدربه قال سعود: “أروابارينا مدرب متميز وصاحب طموح كبير، يقوم بتشجيعنا باستمرار، ويمنحنا الكثير من الدوافع والحوافز ويعمل على تطوير مستوى الفريق، وأتوقع أن أحصل معه على المزيد من فرص المشاركة في المباريات المقبلة”.

شباب الأهلي يستضيف ورشة التدريب الإعلامي للاعبين

استضاف نادي شباب الأهلي بالعوير في الرابعة والنصف عصر اليوم الأربعاء 27 مارس 2019، ورشة التدريب الإعلامي للاعبين الذي تنظمه لجنة دوري المحترفين، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، ضمن متطلبات تراخيص الأندية لموسم 2019-2020.

وحضر الورشة 58 لاعباً من الفريق الأول وفريق تحت 21 سنة، إضافة إلى الجهازين الفني والإداري وركز التدريب على كيفية صناعة رسالة إعلامية قوية خلال المؤتمرات الصحفية واللقاءات التلفزيونية وأيضًا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

يذكر أن هذا التدريب الذي تنظمه اللجنة سنوياً يهدف إلى رفع درجة وعي اللاعبين المحترفين بأهمية الإعلام في حياة الرياضيين، وتمكينهم من أساسيات ومهارات التعامل مع وسائل الإعلام.

شباب الأهلي يحصد أول ألقاب عام التسامح ويتوج بطلاً لكأس الخليج العربي

توج شباب الأهلي بأول ألقاب عام التسامح بعد حصوله على بطولة كأس الخليج العربي إثر فوزه على الوحدة بثلاثة أهداف لهدفين في المباراة النهائية التي جرت باستاد هزاع بن زايد مساء الجمعة.

تقدم شباب الأهلي في الدقيقة 40 عبر لوفانور هنريكي ، وتعادل سبستيان تيجالي للوحدة في الدقيقة 45، وفي الوقت الإضافي سجل شباب الأهلي هدفين عبر المهاجم الإكوادوري خايمي أيوفي الأول في الدقيقة 98 والثاني في الدقيقة 107 .

وامتلك شباب الأهلي كأس الخليج العربي للأبد بعد أن أصبح أول فريق يحقق اللقب للمرة الرابعة، حيث سبق له التتويج باللقب في أعوام 2012 و2014 و2017. وقام سعادة عبد الله ناصر الجنيبي رئيس لجنة دوري المحترفين، بتسليم عبد المجيد حسين شهادة ملكية كأس الخليج العربي خلال مراسم التتويج.

وقام بتتويج نادي شباب الأهلي بالكأس والميداليات الذهبية، معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان، سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، طلال الشنقيطي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية، وعبد الله ناصر الجنيبي رئيس لجنة دوري المحترفين و ابراهيم عبد الملك عضو مجلس إدارة نادي شباب الأهلي.

ضمت تشكيلة شباب الأهلي كل من: ماجد ناصر، محمد مرزوق، وليد عباس، عبد العزيز هيكل (محمد سبيل)، عبد العزيز الكعبي، ماجد حسن، ايمليانو، سعود عبد الرزاق (ماورو دياز)، محمد جمعة عيد (اسماعسل الحمادي)، أحمد خليل (ايوفي) ولوفانور.

المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي والوحدة في نهائي كأس الخليج العربي

عقد الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لشباب الأهلي اليوم، المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة نهائي كأس الخليج العربي التي ستجمع فريقه بالوحدة غداً الجمعة، وذلك بقاعة المؤتمرات الصحفية باستاد هزاع بن زايد مسرح اللقاء.

ووصف أروابارينا المباراة بأنها نهائي جميل بين فريقين كبيرين يسعى كل منهما للتويج باللقب، متمنياً أن يستمتع الجمهور بمشاهدة كرة قدم حقيقية، واعتبر المدرب أن الحظوظ متساوية بنسبة 50% لكل فريق قبل انطلاقة المباراة ولا يمكن التوقع بالفائز في هذا اللقاء.

وتحدث رودلفو عن تحضيرات فريقه مشيراً إلى أن شباب الأهلي عمل خلال الفترة السابقة على الاستعداد بصورة جيدة للمباراة، مبيناً أن المهم هو التركيز والأداء بقوة، مشدداً على ضرورة الاهتمام أكثر بالتفاصيل الصغيرة التي دائماً ما تحسم مثل هذه المواجهات.

وأكد أروابارينا احترامه لمنافسه وقال: “الوحدة فريق كبير، متعود على النهائيات ويملك خبرة واسعة في مثل هذه المباريات، ولديه مدرب على أعلى درجة مستوى، ولاعبين مميزين في كل الوظائف، والفريق خاض موسم جيد، تحديداً في هذه البطولة حيث لم يخسر”.

وأضاف: “مباريات الكؤورس لا تخضع للمنطق ولا تعترف بالحسابات المسبقة، لا يوجد فريق جاهز أكثر من منافسه، ما يبذله اللاعبون من جهد وما يظهرونه من تركيز خلال التسعين دقيقة عامل مهم في تحديد هوية الفائز”.

من جانبه أعرب اللاعب الشاب عيسى وليد عبيد الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي عن سعادته كونه ضمن الفريق الذي سيشارك في المباراة النهائية، وهو النهائي الأول في مسيرته كلاعب، متمنياً أن يوفق مع زملائه في تحقيق اللقب والتتويج بالكأس.

وقال: “الفريق استعد بشكل جيد للقاء الكبير، أتوقع أن تأتي المباراة قوية لأنها تجمع فريقين كبيرين، من جانبنا سنبذل كل ما نملك من أجل الفوز في المباراة والتتويج باللقب من أجل اسعاد جماهيرنا”.

Mohammad Ali
Ahmad Khaled
Omar Mohammad
Mohammad Ali
Ahmad Khaled
Omar Mohammad

شباب الأهلي