المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة شباب الأهلي والوحدة في الجولة 21 للدوري

اعترف الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لفريق شباب الأهلي، بصعوبة المباراة التي تجمع فريقه بالوحدة في الجولة 21 لدوري الخليج العربي يوم الأربعاء في الساعة 5:55، باستاد نادي شباب الأهلي بالعوير.

وشدد أروابارينا في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة على ضرورة أن يكون الفريق في كامل استعداده للمواجهة المهمة، والسعي لعلاج أي سلبيات تظهر، والعمل على تحسين مستوى الفريق، من أجل تحقيق الفوز والحصول على النقاط واسعاد الجمهور.

وثمن المدرب الجهود الكبيرة التي بذلت للوصول إلى المركز الثاني والذي تحقق بالعمل الجاد، مبيناً أن المرحلة المقبلة تتطلب التركيز مع اللاعبين والكفاح للتمسك بهذا المركز، والسعي للتقدم اذا ما سنحت الظروف، مضيفاً أن كل المباريات المقبلة صعبة.

وقال: “تركيزنا الكامل في الفترة الراهنة منصب على المباريات التي تواجهنا ولا وقت للتفكير في أي شئ غير ذلك، حالياً نكرس كل جهودنا لاعداد الفريق بالصورة المطلوبة لمباريات الدوري والتحضير لنهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.

وحول موقف المصابين كشف المدرب: “بالنسبة للاعب ماجد حسن هو في مرحلة الاستشفاء، وفي كل حالات الإصابات دائماً يكون لدينا تدريب أخير قبل المباراة للوقوف على حالة كل لاعب وتحديد مدى جاهزيته، أما اللاعب سالمين خميس فهو لا يزال مع الجهاز الطبي في مرحلة الاستشفاء”.

من جهته وصف اللاعب أحمد جشك الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، الوحدة بالمنافس القوي الذي يملك لاعبين جيدين، مبيناً أن مباراة الوحدة الأخيرة أمام النصر لا تعني ضعفه، ولا توجد مباراة صعبة وأخرى سهلة، متمنياً أن يؤدي  الفريق بشكل جيد ويواصل حصد النقاط.

وقال: “سنقاتل حتى آخر مباراة في الدوري ونسعى للفوز بكل المواجهات، كل اللاعبين يحرصون على تقديم أفضل ما لديهم، مباريات الدوري مهمة ونؤديها بجدية كما أننا نوالي الإعداد لمباراة نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.

اعترف الأرجنتيني رودلفو أروابارينا المدير الفني لفريق شباب الأهلي، بصعوبة المباراة التي تجمع فريقه بالوحدة في الجولة 21 لدوري الخليج العربي يوم الأربعاء في الساعة 5:55، باستاد نادي شباب الأهلي بالعوير.

وشدد أروابارينا في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة على ضرورة أن يكون الفريق في كامل استعداده للمواجهة المهمة، والسعي لعلاج أي سلبيات تظهر، والعمل على تحسين مستوى الفريق، من أجل تحقيق الفوز والحصول على النقاط واسعاد الجمهور.

وثمن المدرب الجهود الكبيرة التي بذلت للوصول إلى المركز الثاني والذي تحقق بالعمل الجاد، مبيناً أن المرحلة المقبلة تتطلب التركيز مع اللاعبين والكفاح للتمسك بهذا المركز، والسعي للتقدم اذا ما سنحت الظروف، مضيفاً أن كل المباريات المقبلة صعبة.

وقال: “تركيزنا الكامل في الفترة الراهنة منصب على المباريات التي تواجهنا ولا وقت للتفكير في أي شئ غير ذلك، حالياً نكرس كل جهودنا لاعداد الفريق بالصورة المطلوبة لمباريات الدوري والتحضير لنهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.

وحول موقف المصابين كشف المدرب: “بالنسبة للاعب ماجد حسن هو في مرحلة الاستشفاء، وفي كل حالات الإصابات دائماً يكون لدينا تدريب أخير قبل المباراة للوقوف على حالة كل لاعب وتحديد مدى جاهزيته، أما اللاعب سالمين خميس فهو لا يزال مع الجهاز الطبي في مرحلة الاستشفاء”.

من جهته وصف اللاعب أحمد جشك الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي، الوحدة بالمنافس القوي الذي يملك لاعبين جيدين، مبيناً أن مباراة الوحدة الأخيرة أمام النصر لا تعني ضعفه، ولا توجد مباراة صعبة وأخرى سهلة، متمنياً أن يؤدي  الفريق بشكل جيد ويواصل حصد النقاط.

وقال: “سنقاتل حتى آخر مباراة في الدوري ونسعى للفوز بكل المواجهات، كل اللاعبين يحرصون على تقديم أفضل ما لديهم، مباريات الدوري مهمة ونؤديها بجدية كما أننا نوالي الإعداد لمباراة نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله ورعاه”.