مهدي علي: الهلال يختلف عن الاستقلال ولكل مباراة ظروفها

أكد مهدي علي المدير الفني لشباب الأهلي، أهمية المباراة المقبلة التي تجمع فريقه بالهلال السعودي في الجولة الثانية لدوري أبطال آسيا، باستاد الأمير فيصل بن فهد في الحادية عشر من مساء الأحد، وتوقع مهدي خلال حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي، أن تكون المباراة صعبة خاصة بعد تعادل الفرق الأربعة في الجولة الأولى من البطولة.

وأوضح المدير الفني لشباب الأهلي أن المواجهة ستكون مختلفة، لأن لكل مباراة ظروفها، مشيراً إلى أن الهلال فريق مختلف عن الاستقلال في طريقة اللعب ويملك لاعبين دوليين جيدين، وحول غياب كارتابيا ومشاريبوف أبان مهدي أنه مؤثر لكنه جدد ثقته في اللاعبين البدلاء لتعويض غيابهما.

وردأ على سؤال حول عدم تمكن الفريق من الوصول لشباك الاستقلال في المباراة السابقة قال مهدي علي: “ليس لدينا مشكلة في تسجيل الأهداف، وصلنا لمرمى المنافسين كثيراً في الدوري، صناعة العديد من الفرص يعني أنك قادر على التسجيل، في المباراة السابقة لم يحالفنا التوفيق في هز الشباك رغم وفرة الفرص، وأتمنى أن نوفق في التسجيل في لقاء الغد”.

وعن منافسه ذكر مهدي: “الهلال يظل هو الهلال مهما كان حجم الغيابات، هو كبير بتاريخه وشخصيته مهما حدث، خلال النسخة السابقة فقد الهلال عدد من اللاعبين لكنه تقدم في البطولة، ويبقى الهلال فريق قوي لا يتأُثر كثيراً بالغيابات، بغض النظر عن ظروف المنافس يجب أن تكون جاهزاً”.

من جانبه قال لاعبنا حمدان الكمالي الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “كل اللاعبين متحمسين للمباراة، تمنينا أن نكون في ظروف أفضل قبل مواجهة الهلال وهو فريق كبير، كل لاعب يتمنى التواجد في هذا الديربي الخليجي، نحن مستعدون لخوض هذه المباريات الكبيرة التي تحتاج لتركيز أكبر، وقادرون على الخروج بنتيجة ايجابية، نملك الخبرة الكافية وهدفنا التأهل”.

 

 

أكد مهدي علي المدير الفني لشباب الأهلي، أهمية المباراة المقبلة التي تجمع فريقه بالهلال السعودي في الجولة الثانية لدوري أبطال آسيا، باستاد الأمير فيصل بن فهد في الحادية عشر من مساء الأحد، وتوقع مهدي خلال حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي، أن تكون المباراة صعبة خاصة بعد تعادل الفرق الأربعة في الجولة الأولى من البطولة.

وأوضح المدير الفني لشباب الأهلي أن المواجهة ستكون مختلفة، لأن لكل مباراة ظروفها، مشيراً إلى أن الهلال فريق مختلف عن الاستقلال في طريقة اللعب ويملك لاعبين دوليين جيدين، وحول غياب كارتابيا ومشاريبوف أبان مهدي أنه مؤثر لكنه جدد ثقته في اللاعبين البدلاء لتعويض غيابهما.

وردأ على سؤال حول عدم تمكن الفريق من الوصول لشباك الاستقلال في المباراة السابقة قال مهدي علي: “ليس لدينا مشكلة في تسجيل الأهداف، وصلنا لمرمى المنافسين كثيراً في الدوري، صناعة العديد من الفرص يعني أنك قادر على التسجيل، في المباراة السابقة لم يحالفنا التوفيق في هز الشباك رغم وفرة الفرص، وأتمنى أن نوفق في التسجيل في لقاء الغد”.

وعن منافسه ذكر مهدي: “الهلال يظل هو الهلال مهما كان حجم الغيابات، هو كبير بتاريخه وشخصيته مهما حدث، خلال النسخة السابقة فقد الهلال عدد من اللاعبين لكنه تقدم في البطولة، ويبقى الهلال فريق قوي لا يتأُثر كثيراً بالغيابات، بغض النظر عن ظروف المنافس يجب أن تكون جاهزاً”.

من جانبه قال لاعبنا حمدان الكمالي الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “كل اللاعبين متحمسين للمباراة، تمنينا أن نكون في ظروف أفضل قبل مواجهة الهلال وهو فريق كبير، كل لاعب يتمنى التواجد في هذا الديربي الخليجي، نحن مستعدون لخوض هذه المباريات الكبيرة التي تحتاج لتركيز أكبر، وقادرون على الخروج بنتيجة ايجابية، نملك الخبرة الكافية وهدفنا التأهل”.