مهدي علي: مباراة اجمك مصيرية والحذر واجب

أكد مهدي علي المدير الفني لشباب الأهلي، الأهمية الكبيرة لمباراة الجولة الثالثة في بطولة دوري أبطال آسيا، التي تجمع فريقه باجمك الأوزبكي، باستاد الملك فهد الدولي في الحادية عشر من مساء يوم غد الأربعاء.

ولفت مهدي علي خلال حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة، أن المواجهة باتت أهم بعد الخسارة أمام الهلال، واصفاً المباراة بالمصيرية في تعزيز حظوظ فريقه في التأهل للمرحلة المقبلة.

واعتبر المدرب أن اللقاء ستكون صعباً في ظروف أداء مباراة كل يومين، لكنه عاد ليجدد ثقته في كل اللاعبين، متمنياً أن يوفق في وضع تشكيلة مناسبة للخروج بنتيجة ايجابية.

وتحدث  مدرب شباب الأهلي عن منافسه قائلاً: “الفريقان حققا نتائج متشابهة في الجولة الأولى حيث تعادل كلاهما، سنؤدي مباراتين متتاليتين أمام نفس الفريق، هي مواجهة مهمة للمحافظة على حظوظنا في التأهل، خسارة نقاط إضافية ستبعدنا عن المنافسة، الحذر والتعامل بعقلانية مطلوب في المباراتين القادمتين للخروج بنتيجة ايجابية”.

وعن الخسارة أمام الهلال قال مهدي: “العامل البدني لم يكن سبباً في الخسارة،  لم نكن موفقين خلال اللقاء، خسرنا تمريرات كثيرة في وسط الملعب، ظروف المباراة حكمت علينا اللعب بهذه الطريقة، اتمنى أن يكون القادم أفضل، خاصة مع عودة مشاريبوف من الايقاف وهو جاهز بدنياً وفنياً”.

من جانبه قال اللاعب أحمد العطاس الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “علينا التركيز والالتزام بتعليمات الجهاز الفني، للخروج بنتيجة ايجابية لنتقدم خطوة إلى الأمام في المنافسة، في مثل هذه البطولات الضغط موجود على اللاعبين، وسبق أن لعبنا تحت الضغط كثيراً، لدينا لاعبين يملكون الخبرة ويعرفون كيف يتعاملون مع مثل هذه المواقف”.

 

 

أكد مهدي علي المدير الفني لشباب الأهلي، الأهمية الكبيرة لمباراة الجولة الثالثة في بطولة دوري أبطال آسيا، التي تجمع فريقه باجمك الأوزبكي، باستاد الملك فهد الدولي في الحادية عشر من مساء يوم غد الأربعاء.

ولفت مهدي علي خلال حديثه في المؤتمر الصحفي التقديمي للمباراة، أن المواجهة باتت أهم بعد الخسارة أمام الهلال، واصفاً المباراة بالمصيرية في تعزيز حظوظ فريقه في التأهل للمرحلة المقبلة.

واعتبر المدرب أن اللقاء ستكون صعباً في ظروف أداء مباراة كل يومين، لكنه عاد ليجدد ثقته في كل اللاعبين، متمنياً أن يوفق في وضع تشكيلة مناسبة للخروج بنتيجة ايجابية.

وتحدث  مدرب شباب الأهلي عن منافسه قائلاً: “الفريقان حققا نتائج متشابهة في الجولة الأولى حيث تعادل كلاهما، سنؤدي مباراتين متتاليتين أمام نفس الفريق، هي مواجهة مهمة للمحافظة على حظوظنا في التأهل، خسارة نقاط إضافية ستبعدنا عن المنافسة، الحذر والتعامل بعقلانية مطلوب في المباراتين القادمتين للخروج بنتيجة ايجابية”.

وعن الخسارة أمام الهلال قال مهدي: “العامل البدني لم يكن سبباً في الخسارة،  لم نكن موفقين خلال اللقاء، خسرنا تمريرات كثيرة في وسط الملعب، ظروف المباراة حكمت علينا اللعب بهذه الطريقة، اتمنى أن يكون القادم أفضل، خاصة مع عودة مشاريبوف من الايقاف وهو جاهز بدنياً وفنياً”.

من جانبه قال اللاعب أحمد العطاس الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “علينا التركيز والالتزام بتعليمات الجهاز الفني، للخروج بنتيجة ايجابية لنتقدم خطوة إلى الأمام في المنافسة، في مثل هذه البطولات الضغط موجود على اللاعبين، وسبق أن لعبنا تحت الضغط كثيراً، لدينا لاعبين يملكون الخبرة ويعرفون كيف يتعاملون مع مثل هذه المواقف”.