مهدي علي: نسعى لتحقيق نتيجة إيجابية

 

شدد مدربنا مهدي علي، على أهمية المباراة المقبلة أمام الظفرة، في الجولة 11 من دوري أدنوك للمحترفين، والتي تجمع الفريقين باستاد راشد في الساعة الخامسة من مساء الأحد، وقال المدرب في المؤتمر الصحفي التقديمي أن الفريق مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية خاصة وأن المباراة على ملعبه.

وأوضح مهدي أن الفريق يعود مجددأ لسباق الدوري بعد التوقف الدولي، مشيراً إلى أن المواجهة تهم شباب الأهلي كثيراً، حتى يواصل التقدم للأمام ويتمكن من تقليص الفارق بينه ومتصدر ترتيب الدوري.

وعن الغيابات قال المدرب:”سنفقد جهود كارلوس ادواردو وايجور، إضافة إلى عمر عبد الرحمن الذي يعاني من إصابة طفيفة ويتوقع أن يعود قريباً، كما يغيب عبد الله النقبي للايقاف، لدينا ثقة كاملة في البدائل ونملك خيارات قادرة على التعويض”.

وتحدث مهدي عن وجه الاختلاف بين المباراة السابقة والمقبلة خاصة وأنه يواجه نفس الفريق، وقال: “واجهنا الظفرة في المباراة السابقة وتأهلنا لربع نهائي الكأس، الاختلاف بين المباراتين كبير، في بطولة الكأس لا مجال للتعويض، اللقاء المقبل في الدوري ويهمنا كثيراً لأننا نسعى لحصد النقاط والمنافسة في الدوري”.

وجدد المدرب ثقته في كل لاعبي الفريق، مبيناً أنهم يقدرون المسؤولية ويقدمون كل ما يملكون لتحقيق الانتصارات، مضيفاً: “سندخل المباراة بتركيز كبير وأتمنى أن يترجم ذلك في المباراة”.

 

من جانبه قال اللاعب يحيى الغساني الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “نحن عائدون من مباراة الكأس التي نجحنا في تحقيق الفوز فيها وخطف بطاقة التأهل إلى ربع النهائي، مباراة الدوري تختلف كثيراً عن الكأس لكن لكل مواجهة أهميتها”.

وأضاف:”نعود بعد توقف طويل بسبب الارتباطات الدولية، أتوقع مواجهة صعبة أمام الظفرة وأتمنى أن نوفق في حصد النقاط الثلاث، دائماً نؤدي كل المباريات بجدية ونسعى لتحقيق الانتصار في كل مواجهة”.

 

 

 

شدد مدربنا مهدي علي، على أهمية المباراة المقبلة أمام الظفرة، في الجولة 11 من دوري أدنوك للمحترفين، والتي تجمع الفريقين باستاد راشد في الساعة الخامسة من مساء الأحد، وقال المدرب في المؤتمر الصحفي التقديمي أن الفريق مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية خاصة وأن المباراة على ملعبه.

وأوضح مهدي أن الفريق يعود مجددأ لسباق الدوري بعد التوقف الدولي، مشيراً إلى أن المواجهة تهم شباب الأهلي كثيراً، حتى يواصل التقدم للأمام ويتمكن من تقليص الفارق بينه ومتصدر ترتيب الدوري.

وعن الغيابات قال المدرب:”سنفقد جهود كارلوس ادواردو وايجور، إضافة إلى عمر عبد الرحمن الذي يعاني من إصابة طفيفة ويتوقع أن يعود قريباً، كما يغيب عبد الله النقبي للايقاف، لدينا ثقة كاملة في البدائل ونملك خيارات قادرة على التعويض”.

وتحدث مهدي عن وجه الاختلاف بين المباراة السابقة والمقبلة خاصة وأنه يواجه نفس الفريق، وقال: “واجهنا الظفرة في المباراة السابقة وتأهلنا لربع نهائي الكأس، الاختلاف بين المباراتين كبير، في بطولة الكأس لا مجال للتعويض، اللقاء المقبل في الدوري ويهمنا كثيراً لأننا نسعى لحصد النقاط والمنافسة في الدوري”.

وجدد المدرب ثقته في كل لاعبي الفريق، مبيناً أنهم يقدرون المسؤولية ويقدمون كل ما يملكون لتحقيق الانتصارات، مضيفاً: “سندخل المباراة بتركيز كبير وأتمنى أن يترجم ذلك في المباراة”.

 

من جانبه قال اللاعب يحيى الغساني الذي رافق المدرب في المؤتمر الصحفي: “نحن عائدون من مباراة الكأس التي نجحنا في تحقيق الفوز فيها وخطف بطاقة التأهل إلى ربع النهائي، مباراة الدوري تختلف كثيراً عن الكأس لكن لكل مواجهة أهميتها”.

وأضاف:”نعود بعد توقف طويل بسبب الارتباطات الدولية، أتوقع مواجهة صعبة أمام الظفرة وأتمنى أن نوفق في حصد النقاط الثلاث، دائماً نؤدي كل المباريات بجدية ونسعى لتحقيق الانتصار في كل مواجهة”.